الرئيسية » أخبار عقارية » الديار القطرية توقع مذكرة تفاهم مع وزارة السياحة العمانية

الديار القطرية توقع مذكرة تفاهم مع وزارة السياحة العمانية

لتطوير 3 وجهات ترفيهية على مستوى عالمي في السلطنة

الديار القطرية توقع مذكرة تفاهم مع وزارة السياحة العمانية

الهدفة: “هذه الشراكة دليل على التزامنا تجاه أشقائنا في الخليج والدول العربية” 

الدوحة – قطر: 9 يوليو 2012

وقعت اليوم شركة الديار القطرية للإستثمار العقاري، الشركة الرائدة عالمياً في التنمية المستدامة، مذكرة تفاهم مع وزارة السياحة العمانية، لتطوير ثلاث وجهات ترفيهية على مستوى عالمي في سلطنة عمان.

تتضمن مذكرة التفاهم ضخ إستثمارات في القطاع السياحي الذي يعتبر أحد القطاعات المهمة في سلطنة عُمان، حيث تؤسس مذكرة التفاهم لشراكة بين كلا من شركة الديار القطرية ووزارة السياحة العمانية بنسبة 30 إلى 70 % ، بهدف تطوير ثلاثة مشاريع متعددة الإستخدامات في انحاء مختلفة من السلطنة.

وقد مثل شركة الديار القطرية في حفل التوقيع المهندس محمد بن على الهدفة الرئيس التنفيذي لمجموعة الديار القطرية، وبحضور لفيف من كبار المسؤولين في كل من شركة الديار القطرية ووزارة السياحة العمانية .

وتعليقاً على هذه الشراكة، قال المهندس محمد الهدفة: “إننا في الديار القطرية نسعى دوماً إلى تحفيز الإقتصاد المحلي في المشاريع التي نطورها وننفذها في جميع أنحاء العالم، من خلال تخفيض معدلات البطالة، ووضع معايير جديدة لصناعة العقارات من جانب، ودفع عجلة النمو في القطاع السياحي من جانب آخر ، إضافة إلى المساهمة في تحقيق الإستدامة”.

وأضاف: “إننا في غاية الفخر لتوقيع هذه الإتفاقيه، والتي تدل على إلتزامنا نحو أشقائنا في دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية بشكل عام، ونعتبر أن سلطنة عمان إحدى البلاد الشقيقة لدولة قطر، حيث نهدف من خلال مذكرة التفاهم هذه الى إنعاش قطاع السياحة بالسلطنة لتحقيق النمو المنشود في الاقتصاد القومي لهذا البلد الواعد”.

جدير بالذكر أن شركة الديار القطرية تمتلك تاريخ حافل في السوق العماني. حيث وقعت الشركة سلفاً إتفاقاً مبدئياً مع وزارة السياحة العمانية لتمويل وبناء عقارات متعددة الإستخدامات في رأس الحد بولاية صور.

ويعد مشروع رأس الحد، أحد المشاريع الثلاثة التي تشملهم مذكرة التفاهم الأخيرة، حيث يضم فندقاً ذو خمس نجوم ومجمع صحي، وفيلات سكنية، وشقق، وأسواق، ومارينا .. والمشروع الثاني يتضمن تطوير منتجع صحي فاخر ذو خمس نجوم ومجمع صحي، إضافة إلى فيلات سكنية وشقق. في حين يضم المشروع الثالث مرسى ونادٍ لليخوت، وأكاديمية رياضية بجانب ثلاثة فنادق فخمة.

وتعد سلطنة عمان بمثابة الجنة لمحبي الطبيعة الخلابة، حيث تقدم لزوارها من كافة أنحاء العالم مزيج رائع بين الشخصية التاريخية العريقة مع لمحة عصرية. ولهذا أختيرت مسقط في عام 2012 كعاصمة للسياحة العربية.

هذا، وتلعب وزارة السياحة العمانية دوراً رائعاً في إبراز عمان كمقصد سياحي راقي طوال فصول العام، وفي وقت مبكر من هذا الأسبوع، أطلقت سلطنة عمان حملة ترويجية تحت شعار “الآن” والتي تهدف الى تشجيع السفر إلى البلاد خلال فترة الصيف حتى نهاية شهر سبتمبر.

شاهد أيضاً

تعيين روبيرت جان وولترينغ نائب المدير اإلقليمي لمجموعة فيرمونت في الإمارات

  تعيين روبيرت جان وولترينغ نائب المدير اإلقليمي لمجموعة فيرمونت في اإلمارات والمدير العام لفندق …